فقه الشيخ ابن سعدي رحمه الله تعالى ( فهرس الجزء الثالث والرابع).

الأثنين 20 جمادى الآخرة 1440هـ 25-2-2019م

فهرس موضوعات الجزء الثالث

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم
تـنبـيه:

 

 

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.
أخي طالب العلم قد تلاحظ صغر الجزء الثالث والرابع نوعاً ما من هذا الكتاب المفيد والقيم الموسوم بـ(فقه ابن سعدي) وقد اضطررنا إلى ذلك مراعاة لتقسيم كتب وأبواب هذا المُؤلف، علماً بأننا بذلنا كل الوسع لإفراد (كتاب الحج) وما يتعلق به في جزء مستقل، من أجل أن يكون منسكاً معروفاً للشيخ، رحمه الله، ويسهل الانتفاع به، وخصوصاً أننا لم نر ولم نعثر حسب اطلاعنا على كتاب، أو مؤلف يجمع فقه وآراء واجتهادات الشيخ، رحمه الله، في الحج.

 

 

والله من وراء القصد.

 

 

كتب ذلك:
د. عبد الله بن محمد الطيار
د. سليمان بن عبد الله أبا الخيل
16/5/1415هـ

 

 

فـهـرس المـوضـوعـات
الموضوع
* الفتاوى:
هل يجوز استعمال الإبر للدواء؟
امرأة مجنونة رأت رؤيا ودعت بدعاء سالم من الشرك فعافاها الله، هل في ذلك حرج؟
حكم تعليق التمائم
هل يجوز تغسيل الميت في حوش؟
هل يجب على الزوج كفن زوجته؟
إذا مات الرجل في قصره الذي يبعد عن البلد، وشق نقله، فهل يجوز أن يصلي عليه فيه ودفنه فيه؟
معنى الحديث(أنه صلى الله عليه وسلم لا يؤلف تحت الأرض)
هل يجوز شق بطن الميتة لإخراج الحمل الحيّ؟
حكم نقل عضو من أعضاء الإنسان إلى آخر مضطر إليه برضا منه.
الأحكام المتعلقة بالميت على وجه الإجمال.
* الاختيارات:
قوله (إلا نائباً عن مسلم أي: فيجزئ ولو كان كافراً)
هل يلزم الزوج كفن زوجته؟
الصلاة على القبر ولو بعد شهر
حكم البناء على القبور وتجصيصها، والجلوس عليها، وكذا الكتابة
قوله صلى الله عليه وسلم: (لقنوا موتاكم لا إله إلا الله)
قوله صلى الله عليه وسلم: (اقرؤوا على موتاكم يس)
حكم تجهيز الميت كتغسيله، وتكفينه، وحمله.
قوله صلى الله عليه وسلم: (أسرعوا بالجنازة فإن تك صالحة فخير تقدمونها إليه. . )
قوله صلى الله عليه وسلم: (نفس المؤمن معلقة بدينه حتى يقضى عنه)
الواجب في الكفن
صفة الصلاة على الميت
ما يقوله بعد الدعاء إذا كان الميت صغيراً
حكم تجصيص القبر والبناء عليه والقعود
ما كان يفعله النبي صلى الله عليه وسلم إذا فرغوا من دفن الميت
حكم تعزية المصاب بالميت
البكاء على الميت
عقاب النائحة والمستمعة
زيارة القبور
ما يقال عند زيارة القبور
فعل القربة وإهداء ثوابها
*الأصول، والقواعد، والضوابط، والفروق، والتقاسيم، والنظم
الفروق
النظم
* خلاصة آراء ابن سعدي في باب الجنائز
* دراسة آراء ابن سعدي في باب الجنائز
أولاً: حكم تعليق التمائم لا سيما ما يؤخذ عليه أجر منها
ثانياً: يجب على الزوج كفن الزوجة موسرة أم معسرة
ثالثاً: الأولى أن يدفن الأموات في مقابر المسلمين ويجوز دفنهم في الأراضي المملوكة بإذن المالكين
رابعاً: شق بطن الميتة وإخراج الحمل الحي تحصيلاً لأعلى المصلحتين، ودفعاً لأعظم المفسدتين
خامساً: نقل جزء من جسد إنسان وتركيبه في جسد آخر مضطر إليه برضا من أخذ منه
سادساً: تغسيل الكافر للمسلم حتى ولو كان نائباً عن مسلم
سابعاً: الصلاة على القبر ولو بعد شهر
ثامناً: تجصيص القبور، وبتغيرها، والجلوس، والكتابة عليها
تاسعاً: حكم تغسيل الميت، وتكفينه، والصلاة عليه، وحمله، ودفنه
عاشراً: إذا عمل الإنسان قرباً وجعل ثوابها لمسلم
كتاب الزكـاة
* الفتاوى:
ما الواجبات في المال الذي يملكه الإنسان؟ وهل له حد في الشرع؟
الدَّين الذي على الفلاحين، هل عليه زكاة؟
إذا كان مال الرجل في أيدي الناس، فهل فيه زكاة؟
الزكاة في المال الموصى به
رجل عنده دراهم وبعد مرور شهر من الحول حولها إلى ذهب لا يبلغ النصاب، ويبلغ نصاب الفضة، فهل ينقطع الحول؟
إبل الفلاح والجمَّال غير العاملة، هل فيها زكاة؟
نصاب التمر والعيش بالصاع الموجود الآن
متى تظم الحبوب إلى بعضها لتكميل النصاب؟
معنى قولهم: (لا زكاة في المعشرات ولو بقيت أحولاً)
هل يجوز أن يخرج عن الفضة قطعاً؟
فلاح غني يبقى عنده عيش ينفقه على السنة الثانية، ويبقى الذي يسد فلاحته إلى الصيف، وكذا السنة الثانية والثالثة، فهل عليه زكاة غير المعشر
إذا كان عنده (دهن) عروض تجارة، متى تعتبر قيمته؟
إخراج زكاة العروض منها.
ذكروا أن من عنده عروض تجارة فنواه للقنية ثم للتجارة أنه لا يكون للتجارة بمجرد النية حتى يحصل العمل، فهل هذا وجيه؟
إخراج الفطرة عن الولد الغائب
هل يلزم الإنسان أن يُلزم الرجل بما يظنه عليه من زكاة
إذا كان مع الرجل مال بضاعة، فهل يجزئ إخراج الزكاة من غير توكيل المالك؟
إخراج الزكاة قبل رمضان إذا كان له عادة
ماله الذي بيد غيره إذا حال عليه الحول، فهل يجوز للغير إخراج الزكاة منه؟
حكم شراء الرجل زكاته
من عنده زكاة وحول عليه أهل البراري بها، فهل يحل لمن عنده الزكاة أن يشتريها قبل قبضها؟
حكم أكل الساعي عند صاحب الثمرة والزرع، وترك خرص ما تجب فيه الزكاة قولهم: (ومن علم أهليته آخذ كره إعلامه، مع عدم علمه لا يجزئه الدفع إلاَّ إن أعلمه)
دفع الزكاة للأولاد
دفع الزكاة للأخ والأخت
هل يجوز أن يرصد زكاة ماله فإذا جاءت (الفضات) دفعها إلى الأمير باسم الفضة بنية الزكاة؟
هل يجوز لمن يقوم بوظيفة دينية أخذ الزكاة وهو غني؟
صرف الزكاة في بنيان على المقبرة
إذا مات من عينت له الزكاة قبل قبضها
حكم الصدقة في رمضان أيام الخميس وليلة الجمعة
قوله صلى الله عليه وسلم: إذا جاءه السائل أو طلبت إليه حاجة (اشفعوا تؤجروا).
الأموال التي تجب فيها الزكاة، ومقدار ما تجب فيه ومقدار الواجب، والحكمة في ذلك.
هل يمنع الدين وجوب الزكاة؟
زكاة الفطر، نصابها، والذي تجب عليه، والحكمة منها
* الاختيارات:
الدًّين إذا كان على معسر لا وفاء له، أو على مماطل لا يقدر على الاستيفاء منه
إذا كان المال مسروقاً أو ضالاً ونحوه لا يقدر عليه
إنظار المعسر وإمهاله إلى ميسرة
حكم أموال القنية المعدة لمصالح أهلها، وكذا الأموال التي لا تنمى ولا ينتفع بها
الزكاة في حصة المضارب قبل القسمة إذا بلغت نصاباً
الحكمة من مشروعية الزكاة
كان صلى الله عليه وسلم يبعث عماله فيأخذون الزكاة من الأموال الظاهرة
ولم يكونوا يستفصلون
إبدال النصاب الزكوي بنصاب آخر زكوي
ما يعتبر بوجوب الزكاة
ضمان الزكاة في الأموال
دفع زكاة العروض من العروض
إخراج القيمة في الزكاة
العقارات المعدة للكراء إذا لم توجب الزكاة في أقيامها
إخراج زكاة الفطر إذا لم تكن تقتات في المحل الذي تخرج فيه
من تبرع بنفقته شهر رمضان، فهل تلزمه فطرته؟
هل تجزئ لفطرة من غير الأصناف الخمسة؟
إذا تعذرت نفقة إنسان على من تجب عليه، أو امتنع
إذا نوى المتصدق الزكاة ودفعها للوكيل الذي دفعها للمعطي
لو دفع المتصدق الزكاة للوكيل فأخرجها وهو لا يدري أهي زكاة أم صدقة
نقل الزكاة إذا كان في ذلك مصلحة
ما يشترط فيه حولان الحول وما لا يشترط
الأشياء التي تجب فيها الزكاة
زكاة السائمة
صدقة الأثمان
صدقة الخارج من الأرض، وكيف تخرج؟
كيف تقوَّم عروض التجارة إذا حال عليها الحول؟
الدين والمال اللذان لا يرجى وجودهما
إخراج الزكاة من وسط المال
حديث أبي هريرة مرفوعاً (وفي الركاز الخمس)
عمن تجب زكاة الفطر؟
الأصناف التي تخرج فيها زكاة الفطر
تأخير زكاة الفطر عن العيد
الحكمة من مشروعية زكاة الفطر
حكم زكاة الفطر قبل صلاة العيد وبعدها
الأصناف التي تدفع لهم الزكاة
الاقتصار في دفع الزكاة على صنف واحد من الأصناف الثمانية
الزكاة للغني والمكتسب
الزكاة لآل محمد صلى الله عليه وسلم
الذين يجوز دفع صدقة الفطر إليهم
الذي يسأل أموال الناس تكثراً
وصية النبي صلى الله عليه وسلم لعمر فيما يأتيه من المال
*المناظرات
مثال: الصغير والمجنون، هل عليهما زكاة، أم لا؟
مثال آخر: زكاة الدين
* الأصول، والقواعد، والضوابط، والفروق، والتقاسيم والنظم
القواعد
قاعدة: (الحوائج الأصلية للإنسان لا تعد مالاً فاضلاً)
الفروق
النظم
* خلاصة آراء ابن سعدي في كتاب الزكاة
* دراسة آراء ابن سعدي في كتاب الزكاة
أولاً: الدين لا يمنع الزكاة
ثانياً: يجوز صرف الزكاة للأخوة، والأخوات الأشقاء، أو لأب، إذا كانوا محتاجين
ثالثاً: إذا كان المال الذي في أيدي الناس على معسرين، أو على موسرين
رابعاً: المال الذي هو وصية، ووجوب الزكاة فيه
خامساً: إذا صرف الفلوس ذهباً تحيلاً على إسقاط الزكاة بقطع الحول
سادساً: الزكاة في الإبل العوامل، والتي تكرى، ويتجسر بها صاحبها
سابعاً: إذا أخرج عن الفضة قطعاً مع الحاجة
ثامناً: العبرة بقيمة السلعة عند حولان الحول
تاسعاً إخراج الزكاة من العروض
عاشراً: متى يبدأ احتساب الحول في عروض التجارة؟
أحد عشر: الولد الغائب تجب فطرته إذا كان فقيراً وأبوه غني، ولا يسقط الوجوب بغيبته
اثنا عشر: تقديم الزكاة قبل موعدها
ثلاثة عشر: لا يجزئ إخراج الزكاة عن المال الذي بيده لغيره دون توكيل منه، إلا إذا كان ولياً لصغير، أو مجنون أو سفيه
أربعة عشر: شراء الرجل زكاته
خمسة عشر: دفع الزكاة للأولاد والآباء (الأصول والفروع)
ستة عشر: صرف الزكاة على بناء المساجد، والمقابر، وغير ذلك من أعمال الخير
سبعة عشر: تجب الزكاة في حصة المضارب قبل القسمة، إذا بلغت الحصة نصاباً
ثمانية عشر: الزكاة في المال الزكوي إذا أبدله بمال زكوي آخر.
تسعة عشر: إذا تلف المال دون تفريط وقد وجبت فيه الزكاة لم تلزم صاحبها، لأنه لم يتمكن من هذا المال، ولم يفرط فيه.
العشرون: يجوز إخراج القيمة في الزكاة إذا كان في ذلك مصلحة للجهة المخرج عليها.
واحد وعشرون: لا يشترط حولان الحول على الأجرة للعقارات، بل تكون كربح التجارة، ونتاج السائمة بدفع زكاتها إذا قبضها
اثنان وعشرون: إذا نوى المتصدق إخراج الزكاة ودفعهما للوكيل، ولم ينو الوكيل أثناء إخراجها
ثلاثة وعشرون: نقل الزكاة إذا كان في ذلك مصلحة
أربعة وعشرون: الزكاة في مالك الصغير، والمجنون
كتاب الصيـام
* الفتاوى:
قولهم: (إذا رأى هلال شوال وحده لا يفطر) هل هو وجيه؟
الصيام والفطر بسماع المدفع إذا اعتاد الناس عليه
الفطر على خبر الراديو
الاعتماد في الأخبار الدينية كثبوت صوم وفطر على الإذاعة السعودية
البرقية وأصوات المدافع والبريد هل يعمل بها في ثبوت الصيام والفطر؟
صوم الثلاثين من شعبان إذا كان غيم أو قتر
إذا قامت البينة أثناء النهار على رؤية الهــلال
إذا صام أول رمضان ثم شككه أحد الناس فأفطر
إذا صام يوم الإثنين أو الخميس لعادته فوافق يوم الشك ونوى إن كان رمضان فهو فرض
الحامل إذا رأت الدم في رمضان وصامت
قولهم: (ومن نوى الإفطار أفطر)
السواك في الصوم إذا وجد المستاك مرارة أو طعماً فبلعه
إذا تسحر بليل ونوى الصيام ثم أكل وشرب بعد ذلك قبل الفجر
إذا صام ستة أيام من شوال في ذي القعدة
الحكمة في إباحة الصوم في أيام التشريق للمتمتع والقارن مع عدم الهدي
هل يكره الوفاء بنذر الاعتكاف في غير المساجد الثلاثة؟
إذا شرط في اعتكافه شيئاً لا بد منه
حكم الصيام وحكمته
مفسدات الصوم
من مات قبل أن يصوم الواجب عليه
* الاختيارات:
إذا كان ليلة الثلاثين من شعبان غيم أو قتر
المطالع إذا اختلفت
قوله صلى الله عليه وسلم: (صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته)
ما ثبته النصوص المؤقتة للعبادات في أوقات معينة
اختلاف جريان الشمس والقمر
إذا قامت البينة في النهار برؤية هلال رمضان
اختيار شيخ الإسلام في هذه المسألة
الناسي إذا أكل وشرب وهو صائم
إذا أكل وشرب مخطئاً
المتأولون من الصحابة للخيط الأبيض من الأسود
الكافر إذا أسلم في نهار رمضان
الصوم للمسافر
قوله: (لكن إن كان الكبير، أو المريض الذي لا يرجى برؤه مسافراً فلا فدية لفطره)
قولهم: (وإن قال: إن كان غداً من رمضان فهو فرض لم يضره إن كان في آخره، لأنه بني على الأصل، ويضره إن كان في أوله. . )
المجامِع والمجامَع ناسياً أو مكرهاً
نية الاعتكاف لكل من دخل المسجد
الأصل في الصيام من القرآن الكريم
على من يجب صيام رمضان
ما يصام رمضان به
الصيام الذي يجب تبييت النية له
المريض الذي يتضرر بالصيام والمسافر
الصيام في حق الحائض والنفساء
الحامل والمرضع إذا خافتا على ولديهما
العاجز عن الصوم لكبر والمريض الذي لا يرجى برؤه.
من أكل أو شرب أو قيء عمداً أو حجامة أو إمناء بمباشرة فعليه القضاء فقط
كفارة من أفطر بجماع
من أكل وشرب ناسياً
السنة في الفطور والسحور
ما يفطر عليه الصائم
حكم من مات وعليه صيام
فضل صوم يوم عرفة
فضل صوم يوم عاشوراء
ما جاء في صيام ست من شوال
الثلاثة أيام التي تصام من كل شهر.
ما ينبغي فعله وقوله أيام التشريق
صيام يوم الجمعة
الاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان
*الأصول، والقواعد، والضوابط، والفروق، والتقاسيم، والنظم
القواعد
قاعدة: (العدل واجب في كل شيء، والفضل مسنون)
الفروق
النظم
* خلاصة آراء ابن سعدي في كتاب الصيام
* دراسة آراء ابن سعدي في كتاب الصيام
أولاً: إذا رأى هلال شوال وحده
ثانياً: الصيام، والفطر بسماع المدفع
ثالثاً: توقف الشيخ ابن سعدي رحمه الله في العمل بخبر المذيع في الصيام والفطر، لجهالة حالته في الغالب
رابعاً: صيام يوم الثلاثين من شعبان إذا كان غيم، أو قتر، وهو الذي يسمى يوم الشك
خامساً: هل على الناسي، والجاهل كفارة إذ وطئا في نهار رمضان؟
سادساً: إذا قال الإنسان: إذا كان غداً من رمضان فأنا صائم إن شاء الله، وإن لم يكن من رمضان فأنا مفطر
سابعاً: إذا رأت الحامل الدم في نهار رمضان وجب عليها الفطرة، لأنه دم حيض على الصحيح، تترك له الصلاة والصوم
ثامناً: إذا نوى الإفطار
تاسعاً: إذا صام ستاً من ذي القعدة فإنه يدرك أجر صيام ست من شوال، إن كان معذوراً في التأخير لمرض، أو سفر، أو حيض، أو نفاس، وإلاَّ فلا
عاشراً: إذا نذر الاعتكاف في غير المساجد الثلاثة
أحد عشر: إذا شرط شيئاً في اعتكافه يحتاج إليه، فهل تكفي نيته، أو يحتاج إلى النطق بشرطه؟
اثنا عشر: لا يفطر الصائم إلاَّ بالإمناء، وأمّا المذي فلا يفطر به، لكن تحرم المباشرة للصائم
ثلاثة عشر: هل الحجامة تفطر؟
أربعة عشرة: الاحتقان، والاكتحال، والمداواة إذا وصل إلى حلق الصائم، أو جوفه
خمسة عشر: الإبر المغذية التي توصل الغذاء إلى الجوف تفطر
ستة عشر: لا يفطر بشيء نسياناً، أو جهلاً، حتى الجماع
سبعة عشر: من مات وعليه صيام واجب
ثمانية عشر: إذا بلغهن خبر هلال رمضان في أثناء النهار
تسعة عشر: من أكل، أو شرب بعد طلوع الفجر، وتبين ذلك له
العشرون: يجوز للمسافر الفطر حتى في اليوم الذي يعلم أنه يصل فيه بلده؛ لأنه ترخص وهو مسافر فلا حرج عليه
واحد وعشرون: المريض الذي لا يرجى برؤه إذا كان مسافراً لزمه بدل الصيام، وهو الإطعام، ولا يسقط عنه البدل بمجرد سفره
اثنان عشر: لا يستحب نية الاعتكاف لكل من دخل المسجد، بل الاعتكاف المشروع هو الثابت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في رمضان
ثلاثة وعشرون: لا يجوز صيام النفل لمن عليه صيام فرض
أربعة وعشرون: لا يجوز قضاء رمضان في أيام التشريق، بل يجوز صيام أيام التشريق إلاَّ للمتمتع الذي لم يجد الهدي
* الفهارس
1) فهرس الآيات
2) فهرس الأحاديث
3) فهرس الفروق والتقاسيم
4) فهرس القواعد
5) فهرس النظم والشعر
6) فهرس الموضوعات

فهرس موضوعات الجزء الرابع

فهـرس الموضوعات
المسألة / الموضوع
* الفتاوى:
نفقة المحرم في الحج على المرأة، ما المراد بذلك؟
المرأة الكفيفة الفقيرة التي لم تحج، فهل يحج عنها؟
هل يجوز الحج بسيارات الحكومة إذا كان السائق يأخذ الأجرة لنفسه؟
ذكر الفقهاء أنه يلزم النائب أن يحج حجة الإسلام من بلد المنوب عنه، هل هو وجيه؟
هل يستنيب الشخص في الحج من يكمله؟
موت المحرم أثناء النسك
إذا عوفي المستنيب قبل إحرام النائب
إذا استأجر من يحج عنه، فلمن تكون الحجة؟ وهل يدفع ما أخذه؟
هل يجزئ حج الصبي وحمله في الطواف والسعي؟
إذا رمى عن نفسه وعن الصبي في موقف واحد
إذ طاف وسعى محمولاً لعذر، ونوى الحامل والمحمول عن نفسه
حكم الإحرام على قصد مكة ولا يريد حجاً أو عمرة.
من أين يحرم إذا قصد مكة ويريد الإقامة في الشرائع؟
هل العبرة بالنية أم بالتلفظ في الإحرام بالحج والعمرة؟
دم التمتع والقران على أهل جدة
إذا كان لا يدرك الفدية إلاَّ بدين
هل يجوز للغني أن يفرد بالحج لئلا تلزمه الفدية؟
إذا أحرم بالعمرة متمتعاً، واشترى الهدي من الطريق وساقه
إذا طاف للقدوم وسعى وهو قارن أو مفرد وأراد أن يفسخ إلى العمرة
قولهم: (إن المتمتع إذا طاف لعمرته وسعى لها وتحلل، ثم وطئ، ثم أحرم بالحج وتممه، ثم تبين له أن طواف العمرة كان بغير طهارة، لم يصح حجه؟
لأنه أدخل حجاً على عمرة فاسدة، وهو غير جائز ولا منعقد)
إذ لبس في العمرة بعد الطواف والسعي
حكم استظلال المحرم بالشمسية
قولهم: (وإن كرر النظر فأمنى فعليه بدنة، وإلاَّ فشاة، وإن أمنى بنظر فشاة)
إذا تركت ركعتي الإحرام للوصول إلى المحرم بعد العصر
إذا نوى الإقامة بمكة مدة تمنع القصر، وخرج ليشيع أهله خارج الميقات
إذا ترك الوداع وهو غير حاج ولا معتمر
إذا طاف للوداع وخرج من مكة وأقام قريباً منها
إذا طاف للوداع ثم ذكر حاجة فاشتراها
أركان الحج، وواجباته، وسننه
الذي يجب عليه الحج، وما الحكمة منه
محظورات الإحرام، وحكمها
الدماء التي يؤكل منها والتي لا يؤكل منها
الحكمة في إيجاب الهدي على المتمتع والقارن دون المفرد بالحج
ما الذي تجتمع فيه الأنساك وتفترق
الحكمة في انقطاع التلبية برمي جمرة العقبة
*الاختيارات:
حكم الحج في حق الفقير
إذا حج العبد بعد بلوغه
كم يجب على الإنسان من حج وعمرة؟
النائب في الحج الفرض، هل يلزم أن يكون من بلد المنوب عنه؟
من فعل محظوراً ناسياً
قولهم: (والأفضل الإحرام للمحليين بمكة من تحت الميزاب)
الدفع من المزدلفة قبل الفجر
قولهم: (وله تأخير طواف الزيارة عن أيام منى ولو غير معذور)
ماذا يفعل الرامي للجمرات وقت الرمي؟
الأصل في الحج؟
ما يشتمل عليه حديث جابر في حج النبي صلى الله عليه وسلم
قول النبي صلى الله عليه وسلم (خذوا عني من مناسككم)
الاقتصار على الأركان والواجبات في الحج
حكم حج تارك الركن
إذا ترك الحاج واجباً
الأنساك الثلاثة للحج، وأفضلها
حقيقة التمتع هو الإحرام
صفة الإفراد
حقيقة القران
إذا حاضت المرأة ونفست ولن تطهر قبل الوقوف بعرفة
ما يجتنبه المحرم ما يجب في دم المتعة والقران
إذا لم يجد المتمتع دماً
مصرف كل هذي أو إطعام يتعلق بحرم أو إحرام
كيفية الاستفادة من دم النسك
هل يؤكل من الدم الواجب بفعل محظور أو ترك واجب
شروط الطواف
حكم الطهارة في سائر الأنساك غير الطواف
متى يكون الاضطباع والرمل
ما يستحب الإكثار منه في الطواف والسعي
حدود حرم المدينة
الدواب التي تقتل في الحل والحرم
*القواعد، والأصول، والضوابط، والفروق، والتقاسيم، والنظم
القواعد
قاعدة: (إذا تزاحمت المصالح قدم الأعلى منها فيقدم الواجب على المستحب، والراجح من الأمرين على المرجوح، وإذا تزاحمت المفاسد، واضطر إلى واحد منها قدم الأخف منها)
قاعدة: (الدين مبني على المصالح * في جلبها والدرء للقبائح)
قاعدة: (إن تزاحم عدد المصالح * يقدم الأعلى من المصالح)
قاعدة: (وضده تزاحم المفاسد * يرتكب الأدنى من المفاسد)
قاعدة: (والخطأ والإكراه والنسيان * أسقطه معبودنا الرحمن)
لكن مع الإتلاف يثبت البدل * وينتفي التأثيم عنه والزلل)
الفروق
النظم
خلاصة آراء ابن سعدي في كتاب الحج
دراسة آراء ابن سعدي في كتاب الحج
أولاً: من كان قادراً على الحج لم يجز أن يحج عنه غيره
ثانياً: النائب يحج عن المنوب عنه من أي مكان، حتى من مكة، على الصحيح
ثالثاً: لا يستنيب من يكمل الحج عنه، إذا طرأ له عارض
رابعاً: إذا عوفي المستنيب قبل إحرام النائب
خامساً: إذا استأجر من يحج عنه، ولم يلق حج عن نفسه
سادساً: إذا حمل صبياً، وقع الطواف عنهماسابعاً: يرمي الجمرة عن نفسه، وعمن أنابه في موقف واحد
ثامناً: إذا طاف الشخص، أو سعى محمولاً، صح عنهما معذوراً كان أو غير معذور
تاسعاً: طواف الإنسان راكباً، معذوراً، أو غير معذور
عاشراً: لا يجب الإحرام على من قصد مكة بغير الحج، والعمرة
أحد عشر: إذا غلط وتلفظ بغير ما نواه من نسك
اثنا عشر: أهل جدة حكمهم حكم أهل مكة، لا دم عليهم للتمتع والقرآن،
بخلاف من ليسوا من أهلها ممن أقام بها
ثلاث عشر: من طاف وسعى للقدوم وهو مفرد، أو قارن، ثم رغب التمتع
أربعة عشر: إدخال الحج على العمرة الفاسدة
خمسة عشر: الذي يفسد حجه وعمرته من وطئ متعمداً أما الناسي، والجاهل فلا
ستة عشر: من لبس ثيابه بعد الطواف، والسعي، ثم حلق، فلا شيء عليه، إن كان ناسياً، أو جاهلاً، أما المتعمد فعليه فدية تغيير
سبعة عشر: الاحتياط ألاَّ يستظل بشمسية، ونحوها
ثمانية عشر: إذا كرر النظر فأمنى
تسعة عشر: إذا طاف للوادع، ثم قام قريباً من مكة، فلا وداع عليه؛ لأنه سافر
العشرون: جميع محظورات الإحرام يعفى فيها عن الناسي، والجاهل
واحد وعشرون: لا يأكل من الفدية التي سببها ترك مأمور، أو فعل محظور
اثنان وعشرون: إذا حج الرقيق أجزأته عن حجة الإسلام
ثلاث وعشرون: ليس للإحرام من الميزاب خصوصية، بل يحرم من منزله
أربعة وعشرون: تأخير طواف الإفاضة عن أيام الحج
خمسة وعشرون: الأولى ألاَّ يستقبل القبلة عند رمي الجمرات، بل يجعل البيت عن يمينه، ومنى عن يساره عند الصغرى، والوسطى والكبرى بالعكس
ستة وعشرون: يصح الحج من الصبي غير المميز، دون سائر العبادات
باب الأضاحي والهدايا والعقيقة
* الفتاوى:
هل يكفي ذبح الحاج ما عليه من الدماء ثم طرحه في المذبح؟
إذا باع البدنة لمن يضحى بها، واستثنى جلدها
حكم التشريك في أضحية البقر، وكيف تقسم؟
الفرق بين الشاة وسبع البدنة في الأضحية
التشريك في سُبع الجزور
هل يقوم سُبع البدنة مقام الشاة بكل حال؟
هل يقوم سبع البدنة أو البقرة مقام الشاة في الإجزاء والهدي؟
بعض الناس يجعل الجلد والرأس أحد أسباع الأضحية، فهل يجزئ؟
تقدم حاجة الوالدين الفقيرين على العقيقة
إجزاء بعض البدنة عن العقيقة
إذا شك الإنسان هل عق عنه أبوه، هل يلزمه أن يعق؟
الوكيل في الأضحية هل يجتنب ما يجتنبه المضحي.
الحكمة في الهدي والأضاحي والعقيقة.
تخصيصها بالأنعام الثمانية
* الاختيارات:
عضباء الأذن والقرن، هل تجزئ إذا لم تكن معيبة بالعضب؟
أيام ذبح الأضاحي والهدايا
حكم الفرعة والعتيرة
حكم الأضحية والعقيقة
ما يجزئ في الأضحية والعقيقة
الصفات المطلوبة في الأضحية والعقيقة
على من تكون العقيقة؟
مقدار العقيقة
كيفية توزيع العقيقة
إعطاء الجزار أجرته من الأضحية أو العقيقة
*قواعد، والأصول، والضوابط، والفروق، والتقاسيم، والقواعد
القواعد
قاعدة: (يقوم البدل مقام المبدل إذا تعذر المبدل منه)
الفروق
النظم
* خلاصة آراء ابن سعدي في باب الأضاحي، والهدايا، والعقيقة
* دراسة آراء ابن سعدي في باب الأضاحي، والهدايا، والعقيقة
أولاً: إذا ذبح هديه ولم يأخذ منه شيئاً، مع قدرته عليه، ففي النفس من إجزائه شيء
ثانياً: إذا اشترى أضحية، وشرط البائع الجلد لم يجز، لأنها تشمل الجميع
ثالثاً: البدنة، والبقرة يجزئان عن سبعة، ولا يجزئان عن عشرة
رابعاً: لا يجزئ ثلث البدنة في العقيقة، بل لا يجزئ، إلاَّ بدنة كاملة، أو شاة.
خامساً: الشاة أفضل من البدنة في العقيقة
سادساً: الذي لا يأخذ من شعره، وبشرته، هو المضحي دون الوكيل
سابعاً: عضباء الأذن، والقرن، تجزئ، ما لم يصبها العضب
ثامناً: أيام التشريق الثلاثة كلها للأضاحي، والهدايا
تاسعاً: تكره الفرعة، والعتيرة
عاشراً: إذا أبدل الأضحية بغيرها، قام البدل مقام الأصل
باب الـجـهـاد
* الفتاوى:
حكم الذي يكره الآمر بالمعروف
إذا استقال النائب، فهل يجوز أن يأخذ ما كانت الحكومة تجعل له من الشرهة؟
* الاختيارات:
ممن تؤخذ الجزية؟
حقيقة المجوس
هل يحكم بإسلام أولاد أهل الذمة بمجرد موت أبويه بدرانا؟
* القواعد، والأصول، والضوابط، والفروق، والتقاسيم، والنظم
النظم
* خلاصة آراء ابن سعدي في باب الجهاد
* دراسة آراء ابن سعدي في باب الجهاد
أولاً: من كره الآمرين بالمعروف، والناهين عن المنكر فقد عصى، وارتكب محرماً
ثانياً: ما تبذله الدولة مقابل عمل ما، لا يحل أخذه بعد ترك العمل، إلاَّ إذا أذنت الدولة، وسواء كان غنياً أو فقيراً
ثالثاً: الجزية تؤخذ من كل كافر كتابي، أو غيره
رابعاً: لا يحكم بإسلام أولاد أهل الذمة بمجرد موت الآباء في بلادنا، بل ينوب بقية الأولياء عن الآباء
* الفهارس
1) فهرس الآيات
2) فهرس الأحاديث
3) فهرس الفروق والتقاسيم
4) فهرس القواعد
5) فهرس النظم والشعر
6) فهرس الموضوعات

 

مواضيع ذات صلة